ست الكل » موقع المراه العصرية
موقع ست الكل موقع متخصص فى كل ما يخص المرأة العربية من الحمل والولادة، ومشاكل البشرة والشعر، وصحة الطفل والمرأة عامة بالأضافة للأزياء والأكسسورات والميكاج والتحميل وغيرها من الأمور التي تهم كل ست بيت عربية.

أعراض وعلاج مرض تكيس المبايض وكيفية الشفاء منه

أعراض وعلاج مرض تكيس المبايض وكيفية الشفاء منه
0

أعراض وعلاج مرض تكيس المبايض ويعد مرض تكيس المبايض هو مرض العصر الذي تعاني منه الغالبية العظمى من السيدات والجدير بالذكر أن هذا المرض قد إرتبط بالعديد من التغيرات في طبيعة الحياة وبخاصة تناول الوجبات الجاهزة وغيرها من الأمور الأخرى.

أعراض وعلاج مرض تكيس المبايض وكيفية الشفاء منه
أعراض وعلاج مرض تكيس المبايض وكيفية الشفاء منه

ولكننا نجد أن هناك الكثير من السيدات اللاتي تعانين من المرض دون أن يكون لديهم أي خلفية بأنهن يعانين منه، لذا سوف نعرض لكم مجموعة من الأعراض التي تدل على هذا المرض فضلاً عن كون موقع ست الكل سوف يقدم لكم بعض العلاجات الخاصة بهذا المرض.

أعراض  وعلاج تكيس المبايض :

لعلنا نجد أن مرض تكيس المبايض له العديد من الأعراض التي في الواقع تعد مؤشر أساسي للدلالة عليه وهي كالأتي :

1- ظهور شعر زائد في كثير من الأماكن الغير مرغوب فيها للسيدة مثل الذقن والوجنتين بشكل مبالغ فيه عن الحد الطبيعي.

2- زيادة في الوزن وإن حاولت السيدة أن تتبع حمية غذائية لتخفيض وزنها يكون الأمر صعب في كثير من الأحيان.

3- ظهور بعض البثور في الوجه أو ما يطلق عليه حب الشباب.

4- تأخر في المواعيد الخاصة بنزول الدورة الشهرية حيث تجد السيدة أن الدورة الشهرية غير منتظمة على الإطلاق حيث تأتي في بعض الأحيان متقدمة عن ميعادها، في حين تأتي متأخرة في بعض الأيام الأخرى.

5- في حالة نزول الدورة الشهرية فتجد السيدة نفسها تعاني من نزيف سواء كان هذا النزيف حاد وكثيف أو خفيف.

6- هناك بعض الأعراض الأخرى التي ترتبط بالحالة النفسية للسيدة حيث نجد أن المرأة التي تعاني من مرض تكيس المبايض يكون لديها حالة من الإحباط والإكتئاب بشكل غير عادي.

7- من ضمن أهم الأعراض النفسية التي تشعر بها السيدة التي تعاني من تكيس المبايض أنها تشعر أنها ترغب في حالة من العزلة الشديدة والإنطواء على نفسها بعيداً عن الناس بشكل عام.

8- من الأعراض النفسية أيضاً أن السيدة تشعر بحالة من فقدان الثقة في نفسها حيث أن زيادة الوزن تلعب دور كبير في هذا الشأن، هذا فضلاً عن كونها تشعر بحالة من إنخفاض التقدير من جانب كل من يحيطون بها مما يؤثر سلبياً على تعاملاتها مع الأخرين.

9- ومن ناحية أخرى وفي نفس الصدد يجدر بنا هنا أن نشير إلى أن حجم الأعراض يختلف من سيدة إلى أخري بإختلاف الأعمار حيث نجد على سبيل المثال أن الفتيات ممن هم في سن المراهقة يظهر عليهن أكثر أعراض حب الشباب وإضطرابات الهرمونات، في حين نجد من هم في سن الثلاثين تغلب عليهن أعراض تأخر الدورة الشهرية وعدم الإنتظام في مواعيدها.

علاج تكيس المبايض :

مع تقدم البحث العلمي في المجال الطبي نجد أن هناك العديد من العلاجات التي قد أستحدثت في مجال علاج تكيس المبايض ولعل أهمها :

1- العلاجات الجراحية :

والجدير بالذكر إن الغالبية العظمى من الأطباء لا يضعونها كإختيار أول في أنواع العلاج ولعل السبب في ذلك ربما يرجع إلى درجة الصعوبة والآلام التي تحيط بالعملية، ولكن في الواقع أن الجراحة تعد أحد أهم أنواع العلاجات التي تقدم حلول جذرية لمرض تكيس المبايض.

2- العلاجات الدوائية :

والجدير بالذكر أن تلك العلاجات تشتمل على مركبات كيميائية الهدف منها العمل على إعادة حالة من التوازن في الخلل القائم في ما بين الهرمونات في جسم السيدة، حيث يتم إعطائها بعض الأدوية التي تعمل على ظبط مواعيد الدورة الشهرية والتخفيف من زيادة نمو الشعر الزائد في الأماكن الغير مرغوب فيها، فضلاً عن أدوية تعمل على علاج حب الشباب أيضاً.

3- العلاج بالاعشاب :

1- بذور الكتان لها فوائد متعددة أيضا كما يمكن شربها مع الماء الدافئ أو إضافتها للطعام كما إنها تساعد في تنظيم هرمونات الجسم والتخلص من مشاكل التكيس وخفض الكولسترول .

2- مشروب القرفة حيث إنه إذا قمت بإضافة ملعقة من القرفة على كوب ماء ساخن وشربها يوميا سوف تقو بمساعدتك كثيرا في انتظام الدورة الشهرية كما إنها تعمل على الحد من مشكلة تكيس المبايض ومن أي مضاعفات قد تحدث بعد ذلك .

3- حيث يعد مشروب النعناع أيضا يساعد كثيرا في التخلص من مشكلة تكيس المبيض وخفض هرمونات الذكورة عند المرأة .

قد يعجبك ايضا

اترك رد