ست الكل » موقع المراه العصرية
موقع ست الكل موقع متخصص فى كل ما يخص المرأة العربية من الحمل والولادة، ومشاكل البشرة والشعر، وصحة الطفل والمرأة عامة بالأضافة للأزياء والأكسسورات والميكاج والتحميل وغيرها من الأمور التي تهم كل ست بيت عربية.

طرق ونصائح زيادة فرص الحمل

طرق ونصائح زيادة فرص الحمل
0

طرق ونصائح زيادة فرص الحمل لاشك أن الأمومة حلم يراود كل إمرأة وهي غريزة فطرية قد فطرها عليها الله سبحانه وتعالى، ولكن ربما الأمر يتأخر قليلا لحدوثه وهنا تبدأ الكثير من السيدات في السؤال عن أهم النصائح التي تسرع من حدوث الحمل وانطلاقا من ذلك فقد حرص موقعنا ست الكل على أن يقدم لكم اليوم أهم طرق ونصائح زيادة فرص الحمل فتابعونا.

طرق ونصائح زيادة فرص الحمل
طرق ونصائح زيادة فرص الحمل

أهم الطرق والنصائح الهامة زيادة فرص الحمل :

نصائح لحدوث حمل بسرعة :

1- التعرف على أيام التبويض :

لعل أولى النصائح التي ننصح بها أن تتابع المرأة أيام التبويض الخاصة بها، وهو أمر يختلف من إمرأة لأخرى حسب مدة الدورة الشهرية من حيث طولها أو قصرها، ولكن قد أكدت الأبحاث العلمية أن حساب أيام التبويض يبدأ من اليوم الأول للدورة الشهرية.

وقد وجد أن اليوم 14 من نزول الدورة الشهرية يعد هو اليوم المثالى كبداية لعملية التبويض لدى الغالبية العظمى من السيدات، ويستمر ما يقرب من 3 أيام لذا ينصح بمباشرة الجماع في خلال تلك الفترة.

2- زيارة للطبيب :

تعد هذه الزيارة هامة حيث سيتم من خلالها الحصول على كافة الفيتامينات التمهيدية لحدوث حمل نموذجي ومثالي إلي حد ما، حيث سيمنحك الطبيب كافة الفيتامينات التي تعد أساسية لإنجاب طفل بعيد عن أي تشوهات خلقية لا قدر الله.

3- وضعية الجماع :

يثار في الغالبية العظمى من الأوساط النسائية أن وضعية الجماع لها دور في حدوث الحمل من عدمه، ولكن بالطبع قد أثبتت كافة الدراسات الطبية عدم حقيقة هذه الأقاويل وأن أى وضعية تنهتي بوصول السائل المنوي إلى منطقة المهبل لدى السيدة يمكنها حدوث الحمل.

4- الإبتعاد عن التوتر النفسى :

لا شك أن الحمل لأول مرة يكون محور تفكير كل فتاة في بداية زوجها، الأمر الذي ينجم عنه أنها تكون بصفة دائمة دون أن تشعر تحت تأثير الكثير من الضغوط النفسية الكبيرة، وقد أكدت الكثير من الدراسات الطبية أن التوتر النفسي والعصبي من شأنه أن يؤثر سلبيا على طبيعة التبويض.

أي أن عملية التبويض تتأثر بشكل مباشر بطبيعة الحالة النفسية، لذا احرصي من جانبك على أن تهدئي وتتركي الأمر بين يدي الله وتأكدي انه يقدر لك الخير.

5- إفعلى ولا تفعلى أثناء العلاقة الحميمة :

هناك بعض الأمور التي يجب أن تراعيها سيدتي في أثناء ممارسة العلاقة الحميمة أهمها، أنه بمجرد الإنتهاء من العلاقة يجب أن تستلقي على ظهرك لبعض الدقائق دون حركة، مع الحرص على عدم الإستحمام المباشر أو تقريب مياة إلى منطقة المهبل.

حيث يؤكد الأطباء في هذا الصدد أن المياة تعمل على قتل كافة الحيوانات المنوية والتي يمكن أن تظل بقوتها لمدة 48 ساعة في حالة إن لم تتعرض للمياة.

من ناحية أخرى احرصي ألا تستخدمي بعض الكريمات أو غيرها التي توحي بتسهيل عملية الجماع وذلك لإحتوائها على الكثير من الكيماويات والتي من شأنها أن تؤثر سلبيا على حدوث الحمل.

6- ممارسة الرياضة والحفاظ على الوزن :

احرصي أن تتمتعي بوزن مثالي قدر الإمكان، وذلك لإن كافة البحوث العلمية قد أكدت أن وزن المرأة يعد عامل رئيسي في حدوث الحمل من عدمه، كما أن الغالبية العظمى من السيدات اللائي يعانين من تأخر في الحمل يعنين في نفس الوقت من زيادة في الوزن.

حيث أن زيادة الوزن تؤثر سلبيا على طبيعة عملية التبويض، لذا احرصي إذا كنتي تعانين من زيادة في الوزن أن تتبعي من جانبك حمية غذائية وتمارسين الرياضة الوسطية، بمعنى أنه ليس مطلوب أن تمارسي رياضة عنيفة، وذلك لإن الدراسات الطبية تؤكد أن تلك النوعية من الرياضات تؤثر سلبيا على إنتظام عملية التبويض.

7- الحمية الغذائية :

يعتبر النظام الغذائى هو أسوأ عدو للحمل حيث يعتبر الاكل القليل بالسعرات الحرارية يقلل من الخصوبة لديكى لذلك اذا كنتى تريدين الحمل فيجب عليكى تناولى الاكل الحى والغنى بالبروتينات والفيتامينات .

8- زيادة حمض الفوليك فى الجسم :

يلزم أن تأخذى الاكلات الغنية بالبروتينات والفيتامينات لزيادة حمض الفوليك فى الجسم لزيادة الفرص بالحمل مثل المكسرات والفول السودانى والكبدة واللحوم والافوكادو كما لا يمكن تناول المشروبات الكحولية أو شرب السجائر قبل البدء بعملية الحمل بحوالى ثلاثة أشهر .

9- الاستلقاء فى الفراش بعد الجماع :

يجب عليكى الاستلقاء فى الفراش لمدة ربع ساعة لكن دون رفع القدمين في الهواء  حيث أن الحوض لا يتحرك عند رفع القدمين لكن يفضل البقاء في الفراش وعدم الذهاب للحمام في هذا التوقيت .

قد يعجبك ايضا

اترك رد