ست الكل » موقع المراه العصرية
موقع ست الكل موقع متخصص فى كل ما يخص المرأة العربية من الحمل والولادة، ومشاكل البشرة والشعر، وصحة الطفل والمرأة عامة بالأضافة للأزياء والأكسسورات والميكاج والتحميل وغيرها من الأمور التي تهم كل ست بيت عربية.

معلومات وتفاصيل عن عملية تكبير الصدر

معلومات وتفاصيل عن عملية تكبير الصدر
0

معلومات وتفاصيل عن عملية تكبير الصدر من المعروف أن مظهر السيدة يتحدد بكثير من المعايير والمقايس ولعل أهمها هو شكل الثدي أو حجمه، حيث يعتبر الصدر أحد أهم معاير الأنوثة لدي أي أنثى على الإطلاق وكثيرا ما نجد فتيات غير راضيات عن مظهرهن بسبب حجم الصدر انه صغير، ولا يمكن إغفال انه في حالة أن الثدي يكون صغير للغاية ولا يتناسب مع المظهر والشكل العام لجسم الأنثى فإنه هنا يكون سبب في كثير من المشاكل النفسية للفتاة وانطلاقا من ذلك فإن موقع ست الكل حرص أن يقدم لكل سيدة مقدمة على عملية تكبير الثدى أن يسرد لها كافة التفاصيل التي تدور بمخيلتها من خلال هذا المقال الحصري.

معلومات وتفاصيل عن عملية تكبير الصدر
معلومات وتفاصيل عن عملية تكبير الصدر

معلومات وتفاصيل عن عملية تكبير الصدر :

في البداية يجب أن نوضح أن هناك طريقتان لتكبير الثدي أحدهما عن طريق زراعة جسم من السيليكون في داخل أنسجة الثدي، والأخرى هي زراعة ما يعرف بالسالاين، وهو عبارة عن ماء بدرجة ملوحة معينة يتم وضعه في داخل غشاء من السيليكون ومن ثم زرعه في داخل ثدي السيدة.

هل الجرح سيكون واضح ؟

لابد أن يكون الجرح فى عمليات تكبير الصدر فى أماكن مختفية فى الجسم وهى :

– تحت الابط أو تحت الهالة أو تحت الثدى كما انه لا يمكن ان يظهر بعد استخدام الكريمات والمراهم ولكن لا يمكن ان تخفى تماما .

هل ملمس الثدي يكون طبيعيا بعد العملية ؟

هذا يعتمد فى البداية على حجم ثدى المرأه التى تبدأ فى العملية فكلما كان حجم الثدى للمرأه قبل العملية معقول كلما أدى الى وجود غطاء كافى يسمح بأن السيلكون يكون غير محسوس ولكن يجب أن نعرف أن المريضة التي ليس لها ثدي على الاطلاق أو هناك ضمور في لديها في منطقة الصدر سوف يكون السيلكون محسوسا خاصة في الفترة الاولى من إجراء الجراحة نتيجة لعدم وجود غطاء كافي لتغطية حشوة السيلكون الموجودة .

خطورة إستخدام السيليكون في تكبير الثدي :

أكدت الكثير من الدراسات الطبية أن مادة السيليكون مادة خطيرة جدا وتكمن خطورتها حينما يتم تهتكها أو تقطيعها بفعل الزمن في داخل ثدي السيدة ومن هنا يمكن أن تتفاعل مع أنسجة الثدي وتحدث الكثير من الأمراض الخطيرة لا قدر الله.

ومن هذا المنطلق نجد أن المنظمة العالمية للغذاء والدواء قد أصدرت قرارا بحظر إستخدام كافة مزروعات السيليكون في عمليات تكبير الثدي وقد كان ذلك في عام 1992، ولكن بعد ذلك بفترة قد رفعت هذا الحظر ولكن منحت الفرصة لبيعها من خلال شركات محددة وقد كان ذلك في عام 2006.

كم تكلفة عملية تكبير الثدي ؟

بالطبع هو سؤال هام وتتم إثارته في مخيلة كل أنثي تفكر في إجراء العملية، ولكن يجب أن نؤكد هنا أن هذا الأمر يتوقف على عدة أمور أخرى أهمها نوع المادة التي سوف يتم زراعتها، والطبيب وكفائته وسمعته في إجراء مثل تلك العمليات، هذا فضلا عن المستشفي التي من المفترض أن تتم فيها العملية.

ويجدر بنا هنا أن نشير إلى انه وفقا لإن مثل تلك العمليات تضم إلى فئة العمليات المرفهة فإن ذلك بالطبع يؤثر على السعر، وانطلاقا من ذلك فهي تتراوح من 5 إلي 10 ألاف دولار وذلك وفقا لإحصائيات الدول الأجنبية، والجدير بالذكر أن الأمر لا يختلف كثيرا عن دول الشرق الأوسط أو الدول العربية.

تبعات عملية تكبير الثدى :

إن العملية مثلها في ذلك مثل أي عملية أخرى بالتأكيد لها مجموعة من الأثار، والتي تتمثل في ظهور بعض الإحمرار أو التورم على المظهر العام للثدي ولكنها سريعا ما تنتهي بعد مرور فترة من الوقت.

أما عن فترة النقاهة بعد العملية فإنها تقدر بحوالي شهرين يتم خلالهم عدم القيام بمجهود عضلي أو حمل أغراض ثقيلة أو أي إجهاد، فضلا عن انه يتم إرتداء حمالة صدر خلال تلك المدة للمحافظة على وضعية الصدر بالشكل الجديد.

وفي ما يخص وضع الثدي بعد العملية مباشرة، فإنه يتم تغطيته في الغالب بمجموعة من الشاش المعقم، فضلا عن انه يتم وضع بعض الأنابيب الرفيعة الحجم والتي تكون مهمتها سحب أي سوائل ربما تنتج من جراء العملية وذلك حفاظا على تحقيق نجاح العملية بشكل كامل.

متابعة عملية تكبير الثدى :

إن الأمر لا ينتهي بمجرد أن تنتهي العملية ولكن تعد عملية المتابعة أهم من إجراء العملية ذاتها، لذا احرصي متابعة الأمر أول بأول مع الطبيب المختص.

قد يعجبك ايضا

اترك رد