ست الكل » موقع المراه العصرية
موقع ست الكل موقع متخصص فى كل ما يخص المرأة العربية من الحمل والولادة، ومشاكل البشرة والشعر، وصحة الطفل والمرأة عامة بالأضافة للأزياء والأكسسورات والميكاج والتحميل وغيرها من الأمور التي تهم كل ست بيت عربية.

ما هي فوائد الحلبة للأطفال الرضع وأضرارها

ما هي فوائد الحلبة للأطفال الرضع وأضرارها
0

ما هي فوائد الحلبة للأطفال الرضع وأضرارها ، تعد الحلبة من المشروبات التي ترتبط في أذهان الكثيرات من النساء بشكل أكثر من الرجال، ولعل السبب معروف للجميع حيث يعد مشروب الحلبة من أهم المشروبات التي ينصح بها للمرأة التي قد ولدت، هذا من ناحية ومن ناحية أخرى نجد أن هناك الكثيرات من النساء اللواتي ينصحن بشرب الحلبة حتى للطفل الرضيع !!

ما هي فوائد الحلبة للأطفال الرضع وأضرارها
ما هي فوائد الحلبة للأطفال الرضع وأضرارها

ما هي حقيقة هذه النصيحة وهل الحلبة مفيدة بالفعل للأطفال الرضع أم لا ؟ كل تلك الأسئلة وأكثر منها سوف يجيب عنها موقع ست الكل من خلال هذا المقال الذي بين أيدينا، فنصيحة لكل أم أن تواصل قراءة هذا المقال …

ما هي فوائد الحلبة للأطفال الرضع ؟

1- أكد الغالبية العظمى من أطباء الأطفال أن الحلبة كمشروب لها العديد من الفوائد للكبار والصغار وللطفال الرضع بشكل خاص، ولعل هذه الفوائد تظهر في أن الحلبة تساعد في التخفيف من الآلام التي تنتج عن وجود بعض الغازات أو الانتفاخات التي غالباً يعاني منها الطفل الرضيع علي مدار شهور عمره الأولى.

2- ومن ناحية أخرى فإننا نجد أن الحلبة تساهم من جانبها في تقوية الجهاز المناعي لدى الطفل الرضيع مما يجعله قادراً علي مواجهه كافة الأمراض التي تهاجمه في خلال تلك الفترة من عمره، هذا فضلاً عن أن الحلبة كمشروب ينصح بها الكثير من أطباء الأطفال للأطفال الرضع الذين يعانون من جانبهم من بعض أعراض حساسية الصدر والسعال والكحة والربو أيضاً.

أضرار الحلبة للأطفال الرضع :

1- علي الرغم من هذا الكم الهائل من الفوائد التي قد ألقينا الضوء عليها في الجزء السابق من هذا المقال الحصري والمقدم من موقع ست الكل إلا أنه يجدر بنا هنا أن نشير إلي أن أي شئ إذا زاد عن حده فإنه بالفعل ينقلب إلي ضده، وهذا يعني أنه يجب علي الأم الواعية أن تأخذ في إعتبارها أن لا يجب عليها بأي حال من الأحوال أن تعطي لطفلها الرضيع مشروب الحلبة إلا بعد أن يمر سته أشهر من عمره أي في النصف الثاني من عمر عامه الأول.

2- هذا فضلاً علي أنه يجب علينا أن ننوه علي كل أم أنه يجب عليها ألا تقوم من جانبها بالإكثار من إعطاء طفلها للحلبة كمشروب ولعل السبب في ذلك هو أن الحلبة عندما يتناول منها الطفل بزيادة تؤدي إلي نتائج عكسية تتمثل في تكوين الغازات والانتفاخات في أمعاء ومعدة الطفل مما يسبب له الكثير من الآلام في معدته من الممكن أن تتطور لتصل إلي مغص واضطرابات في الجهاز الهضمى.

3- هذا فضلاً عن أن الحلبة من شأنها أن يؤدي الإكثار منها إلي حدوث حالة من الإمساك للطفل الرضيع وهنا تصبح الأم تعاني من أمر غاية في الصعوبة مع طفلها الرضيع، ومن ناحية أخرى وفي نفس الصدد يجدر بنا هنا أن نشير إلي أن أحدث الدراسات والأبحاث العلمية في هذا الصدد قد أكدت من جانبها علي أن كثرة تناول مشروب الحلبة من شأنه أن يؤدي إلي نقص في كمية الهيموجلوبين في الدم( عدد كرات الدم الحمراء) مما يترتب عليه أن يصاب الطفل الرضيع لا قدر الله بالأنيميا.

4- ومن خلال ما سبق يتضح لنا أن الحلبة كمشروب للأطفال الرضع لها العديد من الفوائد ولكن في نفس ذات الوقت فإن افكثار منها أو تناولها دون إكتراث يؤدي في النهاية إلي مجموعة من الاضرار التي تؤدي إلي إصابة الطفل الرضيع بكثير من الأمراض.

قد يعجبك ايضا

اترك رد