صحة الطفل

مراحل التسنين عند الأطفال الرضع

مراحل التسنين عند الأطفال الرضع تختلف من طفل إلى طفل آخر وجميع الأمهات يتسآلون دائماً عن المراحل الخاصة بتسنين الأطفال وبشكل خاص الرضيع طفلهم، وبمناقشة العديد من الاستشاريين المتخصصين في مجال الأطفال وجدنا أن كل طفل يختلف عن الآخر في التسنين، وأيضاً تم تقديم الكثير من النصائح الهامة التي تجعل كل أم تتعامل مع هذه المرحلة الخاصة بكل طفل، وهي تعتبر من أصعب المراحل التي تشهد فيها الأم العديد من التغيرات التي تحدث لطفلها.

مراحل التسنين عند الأطفال الرضع
مراحل التسنين عند الأطفال الرضع

التسنين لدي الأطفال الرضع :

1- هذه المرحلة تتفاوت وتختلف من كل طفل لطفل آخر وهذا يكون حسب طبيعة أجسامهم وحالتهم الصحية، وتبدأ مرحلة التسنين لدى الأطفال الرضع منذ الشهر الرابع ويوجد بعض الأطفال الآخرين الذي تبدأ لديهم منذ الشهر السادس أو الخامس وهي من المراحل الصعبة التي يعاني منها الأم والطفل.

2- وذلك لأنها تسبب بعض الالتهابات والآلام التي توجد للأم أثناء الرضاعة، وأيضاً تصيب الطفل بارتفاع درجة حرارته والبكاء الشديد وفقدان الشهية والتهابات اللثة والإسهال وهذه المراحل عرضية تظهر فترة التسنين وظهور الأسنان لدى الطفل وبعد الانتهاء من مرحلة التسنين تختفي هذه المرحلة تماماً.

مراحل التسنين لدى الطفل الرضيع :

1- المرحلة الأولى للتسنين تكون بداية من الشهر الرابع إلى الشهر السابع وهي التي تظهر الأسنان السفلية الأمامية.

2- المرحلة الثانية من التسنين تكون بداية من الشهر السادس إلى الشهر الثامن وهي التي تؤدي لظهور الأسنان الأمامية العليا.

3- المرحلة الثالثة للتسنين تكون بداية من الشهر التاسع إلى الشهر الحادي عشر وهي تبدأ ظهور فيها الأسنان الجانبية الأمامية العليا.

4- المرحلة الرابعة للتسنين تكون بداية من الشهر العاشر وحتى الشهر الثاني عشر وتظهر فيها الأسنان الجانبية السفلية.

5- مرحلة التسنين تكون من الشهر الثاني عشر إلى الشهر السادس عشر وهي التي تظهر فيها الأسنان الخلفية أو ما تسمى بالأضراس.

6- مرحلة التسنين وهي تكون من الشهر السادس عشر وحتي الشهر العشرين وهي التي تبدء في ظهور الأنياب وهذا باتجاه الجزء الخلفي من الفم.

7- مرحلة التسنين الأخيرة وهي التي تكون من الشهر العشرين وحتى الشهر الثلاثين وهي التي تظهر الأضراس الأخيرة.

نصائح هامة للتعامل مع مرحلة التسنين لدى الأطفال الرضع :

1- لابد عند بدء الطفل في التسنين الرجوع للطبيب المعالج للطفل وهذا يكون في حالة وجود التهابات في ثدي الأم، وهذا حتى تتفادي الأم معاناه أرضاع الطفل.

2- يجب أن تتحلي الأم بالصبر وأن تتمالك أعصابها بقدر المستطاع وهذا حتى لا تنقل شعور سلبي للطفل خلال رضاعته.

3- لابد أن تقوم الأم بشراء العضاضات الطبية الملائمة لجميع مراحل التسنين ويتم إعطائها للطفل بشكل دائم.

4- من الممكن أن تقومي بتبريد العضاضات الطبية وذلك بوضعها داخل الثلاجة، وهذا للتخفيف من حدة الآلام التي توجد في اللثة لدى الرضيع وذلك يكون خلال فترة التسنين.

5- لابد من مراجعة الطبيب في حالة الاستمرار في ظهور الأعراض المرضية التي توجد للطفل خلال مرحلة التسنين وهذا لمعالجة التسنين بشكل صحيح.

6- لابد من استعمال مرطبات اللثة الذي يقوم بتحديدها الطبيب وهي مثل الجل لتخفيف حدة الآلام لدى الرضيع.

7- يجب أن يتم مراقبة الرضيع في هذه المراحلة ويتم متابعة الطبيب باستمرار وهذا للتأكد من أن مرحلة التسنين تمر على الطفل بأمان وبشكل طبيعي وهذا أيضاً للتخلص من المشاكل التي تأتي في الأسنان من اعوجاج أو تسوس في الإنسان.

8- أيضاً يجب زيادة الطبيب للسير على جميع الإرشادات الذي يقوم بتقديمها للأم للحفاظ على أسنان طفلها أثناء مرحلة التسنين.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *